كارثة "جيم ستوب" GameStop

Sep 13 2021 | 2 min

هل غيّر التواصل الاجتماعي وصغار المستثمرين قواعد الاستثمار؟ أدّت مجموعة من المستثمرين الهواة إلى تزعزع الأسواق الماليّة عندما أعلنوا الحرب على صناديق تحوّطيّة تبلغ قيمتها مليارات الدولارات حيث تسبب دعمهم لأسهم GameStop بمليارات الدولارات من الخسائر لهذه الصناديق.

شركة GameStop والبيع على المكشوف ونفوذ موقع Reddit

كانت GameStop، وهي شركة تبيع ألعاب الفيديو بمتجر تجزئة، تعاني لأعوام كثيرة من تراجع أعمالها التجاريّة التي تفاقمت مع وباء "كوفيد-19". متوقّعا انخفاض سعر سهم GameStop، باع Melvin Capital، وهو صندوق تحوّطي تبلغ قيمته مليارات الدولارات، كميّات كبيرة من أسهم الشركة على المكشوف.

باختصار، يقترض البائع على المكشوف أسهمًا يُتوقَّع انخفاض سعرها ويبيعها بأسعار السوق. وعلى البائع على المكشوف أن يشتري الأسهم لاحقاً بأسعار السوق الجديدة وإعادتها إلى مالكها. وإذا انخفض سعر السهم كما كان مُتوقّعا، يستفيد البائع على المكشوف من الفرق بين سعر البيع وسعر الشراء، ويخسر المال إذا ارتفع سعر السهم.

تجمعت مجموعة مستثمرين هواة في صفحة استثماريّة على موقع Reddit لحثّ الآخرين على إنقاذ GameStop بشراء الأسهم التي باعها الصندوق التحوّطي على المكشوف، ما أدى إلى زيادة سعر السهم بسرعة.

وهنا اضطرت الصناديق التحوّطيّة التي باعت أسهم GameStop المقترضة لشراء ملايين الأسهم بسعر أعلى، ما رفع الأسعار بجنون.

اعتادت السوق الماليّة على معارك بين مستثمرين تتضارب آراؤهم عن قيمة شركة معينة. ولكن لم يسبق لمستثمري تجزئة عاديين إخضاع مستثمرين مؤسسيّين متمرّسين.

هبوط أسهم GameStop

أدى التقلّب الجنوني في سعر أسهم GameStop إلى خلق ثروات بسرعة هائلة ثم تدميرها بنفس السرعة تقريباً. ففي غضون أيام، خسرت أسهم GameStop 81% من قيمتها التي وصلت إلى 483 دولار في ذروتها، ما أدى إلى زوال 27 مليار دولار من قيمتها السوقية (راجع الرسم البياني أدناه). ومع ذلك، لا زال الكثير من صغار المستثمرين الذين شاركوا في هجوم الأسبوع الماضي متفائلين أنّ الأسعار ستتحسّن مرة أخرى. وآخرون استسلموا لشطب خسائرهم الشخصيّة كأضرار جانبيّة في الحرب ضدّ قوى Wall Street التقليدية.

ووسط هذه الفوضى، اضطرت منصّات تداول مثل Robinhood إلى تعليق التداول في أسهم GameStop. وزعم مستثمرو التجزئة أنّ ذلك كان نتيجة ضغوطات من الصناديق التحوّطيّة التي باعت الأسهم على المكشوف. وفي مقابلة تلفزيونية، دحض الرئيس التنفيذي لمنصة Robinhood "نظرية المؤامرة" قائلاً:

"لا علاقة لقرارنا بإيقاف عملائنا مؤقتاً عن شراء أوراق ماليّة معينة بأي ضغوطات أو طلبات من صنّاع السوق أو المشاركين فيها أو غيرهم، بل كان الأمر متعلق تماما بديناميكيات الأسواق ومتطلبات الإيداع في غرف المقاصة حسب القوانين."

وكما قامت أيضاً Webull، وهي منصة تداول أخرى بلا عمولة تنافس منصّة Robinhood مباشرة، بتعليق طلبات شراء أسهم GameStop وAMC وKoss لفترة وجيزة، وعزت قرارها إلى قوانين غرف المقاصة.

 The Game chart AR@2x

دمقرطة التداول

يمكن للمستثمرين الأفراد وصغار المستثمرين اليوم تداول الأسهم بسهولة باستخدام تطبيقات بلا عمولة والحصول على معلومات الشركات مجانا عبر الإنترنت. ويتيح ذلك لصغار المستثمرين المتمرسين مالياً التداول بأنفسهم، وللمستثمرين المبتدئين بخوض رهانات محفوفة بالمخاطر لا يفهمونها.

يمكن لأيّ شخص أن يقدم "نصائح تداول واستثمار" على منصات التواصل الاجتماعي، مما يتسبب بخسائر وأرباح عشوائية لمن يأخذون النصيحة. كما يمكن للمؤثرين على منصّات التواصل الاجتماعي التأثير على مستثمري التجزئة لشراء الأسهم أو بيعها بفهم محدود عن ديناميكيّات السوق أو الشركات المعنيّة.

وكشفت كارثة GameStop كيف تغيّرت قواعد اللعبة بفضل الرقمنة، مما سمح للمستثمرين الأفراد استخدام قوتهم الجماعيّة لزعزعة صناديق تحوّطيّة تبلغ قيمتها مليارات الدولارات بديناميكيّات غير متوقعة للسلوك الاستثماري. سيخبرنا الزمن فيما لو كانت GameStop حدثا لمرة واحدة، أم تنبؤ بتغيّر سلوك المستهلكين.

 

تحدث إلى خبراء الاستثمار لدينا

ابدأ في استراتيجية الاستثمار المخصصة لك

إحجز موعداً