نشرة السوق الشهريّة | أبريل 2022

Jul 18 2022 | 10 min

أهمّ النقاط:

1. يُتوقّع أن يستمرّ الاحتياطي الفدرالي برفع أسعار الفائدة
2. تستمرّ التوترات الجيوسياسيّة بين روسيا والغرب حول أوكرانيا
3. لمّح البنك المركزي الأوروبي إلى رفع أسعار الفائدة في الربع الثالث من 2022
ا4. نتعشت أسعار النفط وسط استمرار الصراع في أوكرانيا
5. تراجعت الأسهم بعد رفع الاحتياطي الفدرالي لأسعار الفائدة
6. تأثرت شركات التكنولوجيا أكثر من غيرها بارتفاع أسعار الفائدة

  1. السياسات والأوضاع الجيوسياسيّة

بدأ الاحتياطي الفدرالي برفع أسعار الفائدة

بعد رفع أسعار الفائدة بنسبة 0,25% في مارس و0,50% في أوائل مايو، يُتوقّع أن يرفع الاحتياطي الفدرالي أسعار الفائدة بنسبة 0,50% في الاجتماعات المقبلة.

سجّل التضخم الأمريكي مستوى قياسي بنسبة 8,5% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق في مارس، في حين ازداد الضغط على أسعار الطاقة والغذاء بسبب الصراع في أوروبا، ما عزّز احتمال رفع أسعار الفائدة بنسبة 0,75%. رغم ذلك، أشار رئيس الاحتياطي الفدرالي جيروم بأول إلى أرجحية رفع الأسعار بنسبة 0,50% في الاجتماعات المقبلة.

سيبدأ الاحتياطي الفدرالي أيضاً بتقليص ميزانيته العمومية الضخمة بأكبر تشديد لسياسته النقديّة خلال عقود للتحكم بالتضخم. بموجب الخطة، سيُحرّر مبلغ 47,5 مليون دولار شهريّاً بدءً من يونيو و95 مليون دولار بدءً من سبتمبر عبر سندات الخزينة والأوراق المالية المدعومة بالرهون العقاريّة. وفي بداية مارس، أعلن باول للكونغرس أنّ هذه العملية ستستغرق حوالي ثلاثة أعوام لتخفيضات بقيمة 3 تريليون دولار.

أقرّ البنك المركزي الأوروبي أنّه سيستكمل شراء صافي الأصول في الربع الثالث قبل الرفع المحتمل لأسعار الفائدة، ما يشكّل نقطة تحوّل لأحد البنوك المركزيّة الأكثر حذراً مع تسجيل التضخم مستويات قياسيّة جديدة للشهر الثالث بنسبة 7,5% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق في مارس. يريد البنك المركزي الأوروبي إنهاء برنامجه لشراء السندات بأسرع وقتٍ ممكن ليبدأ برفع أسعار الفائدة في مهلةٍ أقربها يوليو وأبعدها سبتمبر. وأعلنت رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاغارد أنّه ينبغي إنهاء شراء السندات في أوائل الربع الثالث مع إمكانيّة رفع أسعار الفائدة هذا العام. وأضاف حاكم بنك إيطاليا المركزي إجنازيو فيسكو أنّ البنك المركزي الأوروبي قد يُنهي شراء الأصول في يونيو.

أيضاً، تراجع اليورو إلى أدنى مستوياته خلال خمسة أعوام مقابل الدولار الأمريكي في أبريل.

تستمرّ التوترات الجيوسياسيّة بين روسيا والغرب حول أوكرانيا

مع تفاقم الصراع في أوكرانيا، يُخطّط الاتحاد الأوروبي لفرض عقوبات جديدة على روسيا بعد منع بعض الدول الأوروبيّة من استيراد النفط الروسي.

علّقت الشركة الروسيّة العملاقة للطاقة Gazprom إمداداتها لبولندا وبلغاريا لعدم تسديدهما بالروبل مقابل الطاقة. وارتفعت أسعار الغاز بسبب المخاوف من تعليق إمدادات دول أوروبيّة أخرى. وكشفت رئيسة المفوضيّة الأوروبية أورسولا فون دير لاين أنّ الاتحاد الأوروبي مستعدّ لهذا الوضع ويعمل على تأمين بدائل لتوصيل الغاز وتخزينه.

يُجري الاتحاد الأوروبي مناقشات صعبة حول إمكانيّة حظر استيراد النفط الخام الروسي خلال ستّة أشهر والمنتجات المكرّرة بحلول نهاية العام، لكنّه يحتاج إلى موافقة بالإجماع من كافة أعضاء الاتحاد البالغ عددهم 27 دولة ما يتّسم بالصعوبة بسبب الخلاف بين الأعضاء.

مؤشرات الاقتصاد الكلي

توظيف قويّ رغم ارتفاع التضخم لأعلى مستوياته خلال 40 عام

بقيت نسبة البطالة في الولايات المتحدة عند 3,6% في أبريل. أضاف الاقتصاد الأمريكي 428 ألف وظيفة في أبريل تماماً مثل مارس للشهر الثاني عشر على التوالي ممّا يزيد عن 400 ألف وظيفة. سجّل قطاع الترفيه والضيافة أعلى زيادة شهريّة مع إضافة 78 ألف وظيفة في أبريل، لكنّه يبقى عند 1,4 مليون وظيفة (8,5%) أدنى من مستويات قبل الجائحة. تراجعت أيضاً مشاركة القوة العاملة بنسبة 0,7% لتسجل 62,2% في أبريل، أدنى 1,2% من مستويات قبل الجائحة.

في الأشهر الـ12 السابقة، وظّف أصحاب العمل 6,6 مليون عامل إضافي بأكبر توظيف خلال 12 شهر (باستثناء الفترة السابقة خلال الجائحة) منذ 1939. ارتفعت الأجور الأمريكيّة بنسبة 5,5% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق في أبريل في حين تراجعت البطالة في منطقة اليورو إلى مستوى منخفض قياسي بنسبة 6,8% في مارس 2020 من النسبة المعدلة صعوداً إلى 6,9% في فبراير و8,2% في مارس 2021.

AP-1

المصادر: الاحتياطي الفدرالي في سانت لويس، Eurostat

*أرقام الولايات المتحدة اعتباراً من أبريل 2022؛ أرقام منطقة اليورو اعتباراً من مارس 2022

سجّل التضخم مستوى قياسي خلال 40 عام

تراجع الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي بنسبة 1,4% في الربع الأوّل من 2022 بعد ارتفاع بنسبة 6,9% في الربع الرابع من 2021 مع عودة صافي الصادرات والاستثمارات بالمخزون التي أثّرت كثيراً على نتائج الربع الرابع إلى طبيعتها.

ارتفع الإنفاق الاستهلاكي الذي يشكّل حوالي 70% من الاقتصاد الأمريكي بنسبة 2,7% في الربع الأوّل من 2022 من 2,5% في الربع الرابع من 2021 مع ارتفاع الدخل الشخصي المتاح للإنفاق بنسبة 0,8% في مارس.

ارتفعت مبيعات التجزئة الأمريكيّة بنسبة 0,50% في مارس، أدنى من الارتفاع المُعدّل تصاعديّاً بنسبة 0,8% في فبراير وتوقعات الأسواق بنسبة 0,6%.

ارتفع بناء المنازل في الولايات المتحدة بنسبة 0,3% إلى معدّل سنوي على أساس موسمي بلغ 1,79 مليون في مارس. نما الناتج المحلي الإجمالي في منطقة اليورو بنسبة 0,2% في الربع الأول من 2022، أدنى بقليل من الزيادة بنسبة 0,3% في الربع الرابع من 2021 وسط ارتفاع التضخم والتعطيل الكبير للإمدادات بسبب تجدّد إغلاقات كورونا في الصين والحرب في أوكرانيا. ارتفع الناتج المحلي الإجمالي السنوي بنسبة 5,0% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق في الربع الأوّل من 2022 بعد ارتفاع بنسبة 4,7% في الربع الرابع من 2021.

ارتفع المؤشر الأمريكي لأسعار المستهلك بنسبة 8,5% في مارس بأعلى مستوى له منذ ديسمبر 1981 وأعلى من توقعات السوق لنسبة 8,4%. ارتفع المؤشر الأساسي لأسعار المستهلك الذي يستثني الغذاء والطاقة بنسبة 6,5% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق في مارس وسجّل أعلى مستوياته منذ أغسطس 1982، من زيادة بنسبة 6,4% في فبراير لكن أدنى من توقعات السوق لنسبة 6,6%. سجّل مؤشر منطقة اليورو لأسعار المستهلك ارتفاعاً قياسيّاً بنسبة 7,5% في مارس ويعود ذلك أساساً إلى أسعار الطاقة والغذاء. وتتوقّع رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاغارد أن تبقى أسعار الطاقة مرتفعة للمستقبل القريب.

ارتفع مؤشر IHS Markit لمديري مشتريات المصانع في الولايات المتحدة إلى 59,2 في أبريل من 58,8 في مارس في الولايات المتحدة، وإلى 55,5 من 56,5 في منطقة اليورو.

ارتفعت عوائد السندات السياديّة وسط مخاوف المستثمرين

ارتفعت عوائد سندات الخزينة الأمريكيّة لأجل 10 سنوات إلى 2,94% في 19 أبريل مع بدء رفع الاحتياطي الفدرالي لأسعار الفائدة، وأنهت الشهر عند 2,93%.

حافظت عوائد السندات الحكوميّة الألمانيّة لأجل 10 سنوات على منحنى إيجابي وأنهت أبريل عند 0,94% نتيجة ارتفاع التضخم والتحرّكات الأوسع نطاقاً في الأسواق العالميّة للسندات.

AP-2

المصدر: Bloomberg

*اعتباراً من 30 أبريل 2022

الأسواق الماليّة

تراجع أسواق الأسهم وسط التحوّل في سياسات التشدّد

تراجعت مؤشرات S&P 500 وDow Jones وNasdaq بنسبة 8,8% و4,8% و13,3% تباعاً في أبريل مع تسجيل التضخم أعلى مستوياته خلال 40 عام بنسبة 8,5% والتحوّل في سياسات التشدد من قبل الاحتياطي الفدرالي عبر رفع أسعار الفائدة بنسبة 0,25% في مارس وأكثر في الاجتماعات المقبلة للاحتياطي الفدرالي.

تراجع مؤشر STOXX Europe 600 بنسبة 1,2% في أبريل، بينما ارتفع مؤشر UK FTSE100 بنسبة 0,4%. تراجع مؤشرا SSE Composite Index الصيني وNikkei 225 Index الياباني بنسبة 6,3% و3,5% تباعاً، تراجع مؤشر Hong Kong Hang Seng بنسبة 4,1%.

اتّساع هوامش الائتمان

اتّسعت الهوامش بدرجة استثمارية إلى 1,41% في نهاية أبريل من 1,22% في مارس بالتزامن مع ضعف أسواق الأسهم والتخوّف من استمرار أسعار الفائدة بالارتفاع، بينما ارتفعت الهوامش مرتفعة العوائد إلى 3,97% في أبريل من 3,43% في مارس.

وصول أسعار النفط إلى مستويات جديدة وسط التوترات الجيوسياسيّة

ارتفع السعر الفوري للنفط الخام من غرب تكساس الوسيط وبرنت من 100,28 دولار و107,91 دولار للبرميل تباعاً في مارس إلى 104,69 دولار و109,34 دولار في نهاية أبريل. في 11 أبريل، تراجعت أسعار نفط غرب تكساس الوسيط وبرنت إلى أدنى مستوياتها هذا الشهر عند 94,29 دولار و98,48 دولار تباعاً، غير أنّ الصراع في أوروبا واقتراح الاتحاد الأوروبي لحظر استيراد النفط الروسي رفع أسعار النفط فوق 100 دولار في نهاية الشهر.

AP-3

المصدر: Bloomberg،

*اعتباراً من 30 أبريل 2022

التزمت أوبك بلاس بالجدول المُعلن عنه سابقاً وأنتجت أكثر بقليل من 400 ألف برميل نفط في اليوم رغم الضغط لتحفيز الإنتاج من أجل تخفيف الارتفاع السريع لأسعار النفط.

ارتفعت أسعار الطاقة في منطقة اليورو مع اشتداد الصراع في أوكرانيا. ولأنّ روسيا مصدر 25% من واردات النفط في الاتحاد الأوروبي وحوالي نصف الغاز، ازدادت المخاوف بأنّ روسيا قد تعيق الإمدادات رداً على العقوبات والتدابير الأخرى المتخذة بحقها. ارتفعت أسعار الطاقة في منطقة اليورو بنسبة 38% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق في نهاية أبريل.

AP-4

المصدر: Bloomberg،

*اعتباراً من 30 أبريل 2022

ارتفاع الدولار الأمريكي وتراجع الذهب وهبوط عملة البيتكوين

تخطى الدولار الأمريكي 100 وأنهى الشهر عند 102,96 في 29 أبريل وسط رفع الاحتياطي الفدرالي لأسعار الفائدة. في غضون ذلك، تراجعت أسعار الذهب حوالي 2% في أبريل إلى 1,912 دولار بالتزامن مع الدولار القوي وارتفاع عوائد السندات الأمريكيّة. تراجعت عملة البيتكوين بنسبة 18% في أبريل إلى 38594,22 دولار، أكثر من 40% أدنى من مستواها القياسي الذي سجل 68789,6 دولار في 10 نوفمبر.

الأرباح

أرباح متفاوتة إجمالاً في قطاع التكنولوجيا للربع الأوّل من 2022

ارتفعت إيرادات Apple للربع الأوّل من 2022 بنسبة 8,6% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق لتصل إلى 97,3 مليار دولار، أعلى من التقديرات البالغة 93,9 مليار دولار (بلغت أرباح السهم 1,52 دولار مقابل التقديرات البالغة 1,43 دولار). ارتفعت إيرادات iPhone بنسبة 5,5% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق لتصل إلى 50,6 مليار دولار. وارتفعت التوزيعات النقدية المُعلنة بنسبة 5% لتصل إلى 0,23 دولار للسهم.

ارتفعت إيرادات Amazon في الربع الأوّل من 2022 بنسبة 7,3% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق لتصل إلى 116,4 مليار دولار، أعلى بقليل من التقديرات البالغة 116,3 مليار دولار، بينما سجلت أرباح السهم 7,38 دولار مما كان أقلّ من التقديرات البالغة 8,36 دولار. ولم تتمكّن Amazon من تخطي التقديرات الإجمالية للإيرادات في الأرباع الأربعة الأخيرة.

ارتفعت إيرادات Meta للربع الأوّل من 2022 بنسبة 7% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق، وهو أبطأ ربع لها منذ طرحها العام الأوّلي في 2012 بعد نموّ مستمر مزدوج الرقم، ووصلت إلى 27,9 مليار دولار مما كان أدنى من تقديرات المحللين البالغة 28,2 مليار دولار.

بلغت أرباح السهم 2,72 دولار وتخطت التقديرات البالغة 2,56 دولار. أمّا نسبة المستخدمين الناشطين يوميّاً عبر Facebook، فارتفعت 4% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق ليصل عددهم إلى 1,9 مليار في مارس 2022.

ارتفعت إيرادات Alphabet للربع الأوّل من 2022 بنسبة 23% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق لتصل إلى 68,0 مليار دولار تماشياً مع الإيرادات المتوقعة والتي بلغت 68,1 مليار دولار. تراجعت أرباح السهم مقارنة بنفس الفترة في العام السابق لتصل إلى 24,62 دولار أي أدنى من التقديرات البالغة 25,91 دولار. في غضون ذلك، ارتفعت الأرباح قبل الفوائد والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين للربع الأوّل بنسبة 24,4% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق لتصل إلى 23,9 مليار دولار.

ارتفعت إيرادات Microsoft للربع الأوّل من 2022 بنسبة 18% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق لتصل إلى 49,4 مليار دولار مقارنةً مع التقديرات البالغة 49,1 مليار دولار. ارتفعت أرباح السهم بنسبة 9,4% لتصل إلى 2,22 دولار مقابل الأرباح المتوقعة التي بلغت 2,19 دولار. ارتفعت عروض Office المخصّصة للشركات ومنتجات Office الاستهلاكيّة وخدمات السحابة بنسبة 12% و11% تباعاً. أمّا العدد الإجمالي للمشتركين بالعروض الاستهلاكية من Microsoft 365، فبلغ 58,4 مليون شخص.

ارتفعت إيرادات Tesla للربع الأوّل من 2022 بنسبة 87% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق لتصل إلى 18,8 مليار دولار، وتخطت التقديرات البالغة 17,8 مليار دولار. وبلغت أرباح السهم 3,22 دولار لتتخطى أيضاً التقديرات البالغة 2,26 دولار. ارتفع إجمالي هوامش الربح إلى نسبة 32,9% القياسيّة وبلغ الربح الإجمالي 5,5 مليار دولار في قطاعها الرئيسي.

حقّق القطاع المالي أرباح قويّة وسط ارتفاع أسعار الفائدة

تجاوزت إيرادات جاي بي مورغان للربع الأوّل من 2022 البالغة 31,6 مليار دولار وأرباح السهم البالغة 2,76 دولار التقديرات البالغة 30,9 مليار دولار و2,69 دولار تباعاً.

تجاوزت إيرادات سيتي جروب البالغة 19,2 مليار دولار وأرباح السهم البالغة 2,02 دولار التقديرات البالغة 18,2 مليار دولار و1,55 دولار تباعاً.

تجاوزت إيرادات مورغان ستانلي البالغة 14,8 مليار دولار وأرباح السهم البالغة 2,02 دولار التقديرات الإجماليّة البالغة 14,2 مليار دولار و1,68 دولار تباعاً.

تجاوزت إيرادات غولدمان ساكس البالغة 12,9 مليار دولار وأرباح السهم البالغة 10,76 دولار التقديرات البالغة 11,8 مليار دولار و8,89 دولار تباعاً.

كان أداء فيزا وماستركارد وأمريكان إكسبرس أقوى من المتوقع، مما يؤكد انتعاش الاقتصاد. وكانت إيرادات فيزا البالغة 7,2 مليار دولار وأرباح السهم البالغة 1,79 دولار أعلى من المتوقع البالغ 6,8 مليار دولار و1,65 دولار تباعاً. وأعلنت ماستركارد عن إيرادات بلغت 5,2 مليار دولار ما تجاوز التقديرات البالغة 4,9 مليار دولار، بينما بلغت أرباح السهم 2,76 دولار أعلى من التقديرات البالغة 2,17 دولار. تجاوزت إيرادات أمريكان إكسبريس البالغة 11,7 مليار دولار وأرباح السهم البالغة 2,73 دولار التوقعات البالغة 11,6 مليار دولار و2,44 دولار تباعاً.

أرباح متفاوتة في قطاع الطاقة مع ازدهار قطاع الصناعة

ارتفعت إيرادات Exxon Mobil للربع الأوّل من 2022 بنسبة 53% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق لتصل إلى 90,5 مليار دولار، أدنى من التوقعات البالغة 92,7 مليار دولار. ربحت Exxon 5,5 مليار دولار في الربع الأول رغم الرسوم البالغة 3,4 مليار دولار بعد اقتطاع الضرائب فيما يتعلق بعمليات مشروع Sakhalin-1 في روسيا.

في غضون ذلك، ارتفعت إيرادات Chevron بنسبة 69% مقارنة بنفس الفترة في العام السابق لتصل إلى 54,4 مليار دولار، أعلى من التوقعات البالغة 47,9 مليار دولار.

أعلنت كاتربيلر، التي غالبًا ما تُعتبر مقياساً للدورة الاقتصادية، عن إيرادات بلغت 13,6 مليار دولار وأرباح للسهم بلغت 2,88 دولار.

مشاعر السوق

هبوط مشاعر المستهلك وسط مخاوف التضخّم

ارتفع مؤشر جامعة ميشيغان لمشاعر المستهلك بنسبة 9,8% في أبريل ليصل إلى 65,2 من 59,4 في أواخر مارس، لكنّه أدنى بنسبة 26,2% من 88,3 في أبريل 2021. ويبقى التضخم مصدر التخوّف الأساسي للمستهلكين، يتبعه ضعف الاقتصاد في 2022.

وارتفع مؤشر VIX إلى 33,4 في أبريل من 20,6 في مارس بعد البدء برفع أسعار الفائدة وتوقعات رفع أكبر للأسعار هذا العام.

أظهر مؤشر الخوف والجشع في نهاية الشهر (الذي يستخدم سبعة عوامل بما فيها زخم السوق والطلب على الملاذ الآمن، والطلب على السندات دون المرتبة الاستثمارية) "خوفاً" مسجلاً 28 في نهاية أبريل مع انتقال المستثمرين من الأسهم المخاطرة إلى أمن السندات.

AP-5

كوفيد-19

تراجع عدد حالات "كوفيد-19" ووفيّاته كثيراً من المستويات المرتفعة في يناير.

كانت الحالات اليوميّة في الولايات المتحدة في أبريل أدنى بكثير من ذروتها في يناير وسجلت 800 ألف، وبلغ معدل الحالات خلال أسبوع 57654 مقارنةً مع 500 ألف في نهاية يناير. ومع تراجع حالات الاستشفاء في جميع أنحاء الدولة، خفّفت الكثير من القيادات من تدابير ارتداء الأقنعة وإظهار شهادات التلقيح.

تراجعت الحالات اليوميّة في أوروبا أكثر من النصف في الشهر الماضي من أدنى بقليل من 790 ألف في أواخر مارس إلى 374 ألف في نهاية أبريل. وألغت غالبيّة الدول في أوروبا قيود السفر والاختبارات الإلزامية بسبب العوارض الخفيفة لعدوى أوميكرون.

كان أبريل شهراً مهمّاً لجنوب شرق آسيا مع تراجع حالات كورونا وعودة السفر. ترتفع حجوزات شركات الطيران إلى وجهات كماليزيا وتايلند وإندونيسيا بعد أن أتاحت هذه الدول الدخول من دون فرض حجر على المسافرين الحاصلين على اللقاح.

لا تزال الصين تعاني من كورونا مع ارتفاع بنسبة 282% في الحالات وبلغ عدد المصابين 26935 في نهاية أبريل. اعتمدت الصين سياسة صفر حالات كورونا، وفرضت إغلاقات في مدن مثل شنغهاي.

توقعات الشهر المقبل

1. رفع الاحتياطي الفدرالي لأسعار الفائدة

2. محادثات لحظر استيراد النفط الروسي

3.أزمة كورونا في الصين

 

 

إخلاء المسؤوليّة

تقدم لك شركة The Family Office Co. BSC(c) - "The Family Office" هذا العرض لأغراض إعلامية فقط، ويحتوي على معلومات سرية وخاصة لا يجوز إعادة إنتاجها أو توزيعها أو استخدامها من قبل أي أطراف ثالثة بدون موافقة خطية مسبقة من The Family Office.

لم تدُقق أي معلومات أو أشكال أو حسابات أو رسوم بيانية أو تمثيلات رقمية أخرى واردة في هذا العرض علماً أنها قابلة لتغيير في أي وقت. بالإضافة إلى ذلك، بعض التقييمات (بما في ذلك تقييمات الاستثمارات) الظاهرة في هذا العرض قابلة للتغيير حيث أنها قد تستند إلى تقديرات أو أرقام تاريخية لا تعكس أحدث التقييمات. مع أن مصادر جميع المعلومات والآراء الواردة في هذا العرض تعتبر موثوقة بحسن نية، لا يقدم أي تعهد أو ضمان، معبر أو ضمني، فيما يتعلّق بدقّتها أو اكتمالها. ليست المعلومات الواردة هنا بديلة عن تحقيق العناية الواجبة. لا يعتبر الأداء السابق مؤشراً أو ضامناً لأداء المستقبل. تعتبر الجداول الزمنية للخروج، والأسعار والتوقعات المتعلقة بها تقديرات فقط. وقد يحدث الخروج قبل أو بعد ما هو متوقّع، أو بتقييم أعلى أو أقلّ، مشروطاً، كمثال وليس للحصر، بافتراضات معينة والأداء المستقبلي المتعلّق بالوضع المالي والتشغيلي لكل شركة والظروف الاقتصادية العامة.

لا تقدّم The Family Office أي تعهد أو ضمان، معبر أو ضمني، فيما يتعلّق بأي إحصائيّات أو بيانات مالية تاريخية أو حالية. سواء كان مصدرها The Family Office من خلال أبحاث خاصة أو غيره. فيما يتعلق بأي من تلك الإحصاءات أو البيانات المقدمة أو المتاحة من قبل أو نيابة عن The Family Office، (أ) يتحمل المستثمر كامل المسؤولية لإجراء تقييمه الخاص لمدى أهمية المعلومات النسبية وسلامة المصدر و(ب) ليس لدى المستثمر أي مطالبة ضد The Family Office.

تُحوّل أيّ مبالغ بعملة غير الدولار الأمريكي حسب أسعار الصرف السائدة في السوق كما حسبتها The Family Office أو مزودي الخدمة لديها وقد تختلف أسعار البنوك. تعتبر الأسعار إرشادية فقط ولا تعكس استعداد The Family Office لعقد صفقات مع أطراف أخرى بناءً عليها.

تشكل بعض المعلومات الواردة في هذا العرض "بيانات تطلعية"، والتي يمكن تحديدها باستخدام كلمات مثل "يجوز" أو "سوف" أو "يجب" أو "يتوقع" أو "يُنتظر" أو "مشروع" أو "خطط" أو "تقديرات" أو "النية" أو "المتابعة" أو "الاعتقاد" أو عكسها بصيغة النفي أو بدائل لها أو مصطلحات مماثلة. حيث يحتوي هذا العرض على توقعات أو أهداف أو خطط أو بيانات تطلعية أخرى. تخضع تلك البيانات التطلعية بطبيعتها لمخاطر معروفة ومجهولة متعلقة بأعمال تجارية واقتصادية وتنافسية وتنظيمية وغيرها وأوضاع طارئة وعدم يقين، معظمها يصعب التنبؤ به وخارج عن سيطرة The Family Office مما قد يسبب اختلافاً مُهماً بين الأداء الفعلي أو النتائج المالية والتوقعات الأخرى المستقبلية وتوقعات الأداء أو النتائج أو الإنجازات المستقبلية في تلك البيانات التطلعية، بشكل معبر أو ضمني. يجب ألا يعتمد المستثمرون دون مبرر على تلك البيانات التطلعية. لا تلتزم The Family Office بتحديث أي بيانات تطلعية لتتوافق مع النتائج الفعلية أو التغيرات في توقعات The Family Office إلا إذا نص القانون المعمول به على ذلك.

لا تقدم The Family Office أي تعهد أو ضمان، معبر أو ضمني، فيما يتعلق بأي توقعات مالية. وفي ما يتعلّق بأي توقعات تم تسليمها أو إتاحتها من قبل أو نيابةً عن The Family Office (أ) تضمن محاولة تقديم مثل هذه التوقعات بطبيعتها عدم اليقين و(ب) يعتبر المستثمر عدم اليقين أمراً مألوفاً و(ج) يتحمل المستثمر كامل المسؤولية لإجراء تقييمه الخاص لمدى اكتمال هذه التوقعات المقدمة ودقتها (د) ليس لدى المستثمر أي مطالبة ضد The Family Office.

يمثل هذا العرض ملخصاً لمعلومات معيّنة ويجب مراجعة مذكرة الطرح الخاص للشروط الكاملة وفهم الاستثمارات ومخاطرها بشكلٍ أكمل. بالإضافة إلى ذلك، لا يمثل هذا العرض عرضاً للبيع أو طلباً لشراء أي أداة أو منتج مالي آخر، ولا يمثل التزاماً من قِبَل The Family Office لتقديم مثل هذا العرض في الوقت الحاضر أو إشارةً إلى استعداد The Family Office لعرضه مستقبلاً.

Get Started

ابدأ استراتيجيتك الاستثماريّة المخصّصة معنا

تحدث مع خبرائنا الاستثماريّين أو اكتشف منصتنا الرقمية من دون أيّ التزامات